الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 •°o.O قبل أن يفوت الأوان O.o°•

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفي شاهين
 
 
avatar

الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/04/2012


مُساهمةموضوع: •°o.O قبل أن يفوت الأوان O.o°•   الإثنين نوفمبر 19, 2012 7:48 pm


الملتقى الدعوي


هـــذا لك !



يقــدم

قبل أن يفوت الأوان



شهر الخيــر ...
شهر البركــة ...
شهر الطاعــة ...

شهر الرحمــة ...
شهر المغفــرة ...
شهر العتق من النيران ...

شهـــــــــــــــــــــر


أخيرا.. اقترب الشهر اللي بنفضل مستنيينه من أول ما يخلص..

شهر دخول الجنة ... شهر الطاعة والقرآن.. شهر الفوز برضوان الله سُبحانه و تعالى ...

الشهر اللي مش هنضيعه السنة دي أبداااااا بإذن الله





قبل أن يفوت الأوان
تعالوا نستعد مع بعض يا شباب

تعالوا نخلي السنة دي مختلفة ..

مش هنستعد متأخر زي كل سنة ..
لان الصحابة رضي الله عنهم كانوا بيستعدوا لرمضان لمدة ستة أشهر كاملة !..

هنعوض الوقت اللي فاتنا بإذن الله .. إيدك في إيدي .. هنزود حماسنا وننسي الكسل والفتور
دي فرصتنا يا شباب..

انت متخيل فضل ربنا ورحمته وكرمه أد إيه ؟
متخيل جبال الحسنات اللي ممكن نجنيها بفضل الله ؟
متخيل حجم الذنوب اللي ممكن نمحيها بإذن الله؟

مــش هنسمــح لنفسنــا نضيــع الفرصــة دي أبــدا بــإذن الله

تخيل معايا لو أن ملك من ملوك الدنيا بيبص من القصر بتاعه مرة في السنة وبيلقي أموال وجواهر للناس...
يا تري استعداد الناس لليوم ده هيبقى شكله إيه ؟

ولله المثل الأعلي..

ما بالك بمالك الملك وملك الملوك سبحانه وتعالي يغدق علي عباده المغفرة والرحمات..
واحنا عباد فقراء محتاجين لرحمة ربنا ومغفرته...

محتاجين مغفرة لذنوبنا الكتيرة
محتاجين العتق من نار جهنم

محتاجين الجنـــــــــــــــــــــــــــــة
الجنة اللي عايشين حياتنا كلها علشان نوصل لها
الجنــــــــة يا شبــــــــاب..اللي بتفتح لنا أبوابها في شهر رمضان



حبيبك صلي الله عليه وسلم يقول في الحديث الصحيح:ألا إن سلعة الله غالية ألا إن سلعة الله
الجنـــــــــــــــــــــة )..

ويقول كمان صلي الله عليه وسلم: ( إذا جاء رمضان فُتحت أبواب الرحمة وغلقت أبواب النار
وصفدت الشياطين متفق عليه..

دي اللحظة اللي احنا منتظرينها يا أخي..
لأن احنا مش هندخل الجنة بعملنا أبدا...مش هندخل الجنة إلا برحمة الله سبحانه..


[/size] وقال صلي الله عليه وسلم: (إذا كان أول ليلة من شهر رمضان صفدت الشياطين و مردة
الجن و غلقت أبواب النار فلم يفتح منها باب و فتحت أبواب الجنة فلم يغلق منها باب و ينادي
مناد كل ليلة : يا باغي الخير أقبل و يا باغي الشر أقصر و لله عتقاء من النار و ذلك
كل ليلة).. الحديث حسن..


بس خللي بالك..

مش معني أن رمضان شهر عظيم فيه من الفضل الكثير ما شاء الله أننا بمجرد حلول الشهر
هنكون الطائعين العابدين واحنا طول السنة عمالين نعمل معاصي وذنوب ونيجي في رمضان
نتغير 180 درجة..

لازم يبقي عندنا استعداد..

علشان ما نقعش في أول الشهر والعياذ بالله نلاقي نفسنا مش قادرين نكمل علي العبادة بتاعتنا...

علشان كده قلنا لازم نستعد من دلوقتي..

ده حتي دلوقتي يعتبر متأخر وكان المفروض نستعد من ساعة رمضان اللي فات ما خلص..

بس هنبدأ يا أخي ومش هنيأس إن شاء الله...

يا بـــــــــــــــاغي الخير أقبل

اللي منتظر رمضان علشان يختم القرآن فيه ويكمل بعد رمضان [size=16][size=25][size=29].. [/size][/size][/size]يبدأ دلوقتي ولو بجزء بسيط
اللي منتظر رمضان علشان يتعلم يغض بصره[size=16][size=25] [size=29].. [/size][/size][/size]يبدأ من دلوقتي
اللي منتظرة رمضان علشان تلبس الحجاب الصحيح[size=16][size=25] [size=29].. [/size][/size][/size]تبدأ من دلوقتي
اللي منتظر رمضان علشان يبدأ قيام الليل[size=16][size=25] [size=29].. [/size][/size][/size]يبدأ من دلوقتي ولو بركعتين
اللي منتظر رمضان علشان يبر والديه ويعاملهم كويس[size=16][size=25] [size=29].. [/size][/size][/size]يبدأ من دلوقتي

ابدأ يا أخي حالا ما تنتظرش ولا لحظة

احنا عمرنا مش بإيدنا...مانعرفش هنعيش لغاية رمضان ولا لأ

أول حاجة نستعد بيها بإذن الله علشان الشهر الكريم هي

...
التوبة ...


هتتوب امتي ؟
مش خسارة عليك أن ربنا يعفو عن مئات الألوف من المسلمين ويعتق
رقبتهم من النار..وأنت لسه زي ما انت
علشان ذنب مش قادر تقلع عنه ؟؟!!

وأي خسارة يا أخي !...دي مش خسارة دنيا...دي آخرة يا أخي ..

خاب وخسر اللي يعرف أن الله سبحانه يفتح لعباده أبواب الجنة وهو مصر أنه يعصي
ربنا ليكون من أهل النار !

تب يا أخي من الآن..

تب علشان يكون رمضان فعلا بداية بيضاء..

كام رمضان مر علينا قبل كده وحاولنا نحسن نفسنا فيه بس رجعنا تاني بعده للأسف..
خللي توبتك المرة دي مختلفة...عاهد الله تعالي أنك هتتوب ومش هترجع تاني للذنوب بإذن الله..

وإياك تيأس !

مهما كانت ذنوبك كتيرة ومش قادر تتخلص منها...يقول الودود سبحانه
(
وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ ) (الاعراف 156)

...ذنوبك دي يا أخي مهما كبرت هي شيء...رحمة ربنا تسعها بإذن الله..

وبعدين أنت نسيت أن ربنا سبحانه وتعالي قال: (
قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ
لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ )
(الزمر 53)



أيـــا عبــد كــم يــراك الله عــاصيــا .. حــريصــا علــي الدنيــا وللمـــوت نــاسيــا


أنسيـــت لقـــاء الله واللحـــد والـــثري .. ويومــا عبوســا تشيــب لــه النواصيــا

لــو أن المـــرء لــم يلبــس ثيابــا مــن التقــي .. تجــرد عريـانــا ولــو كـان كاسيـا

ولـــو كانـــت الدنيـــــا تـــدوم لأهلهــــا .. لكــان رســـــول الله حيــــا وباقيـــا

لكنهــــا تفنـــي ويفنـــي نعيمهـــا .. وتبقــــي المعاصــي والذنــوب كمــا هــي



بالله عليك يا أخي...جو رمضان ده..مش بيشجعك علي التوبة ؟؟
جو العبادات والروحانيات ده مش بيشجعك تترك المعاصي ؟؟

شباب كتير أوي كانت توبتهم وبدايتهم الحقيقية في رمضان..

ليه ماتكونش أنت زيهم ؟؟
ليه تكون من اللي بيعصوا ربنا حتي في رمضان !

يللا يا أخي أنا وأنت وكلنا نتوب إلي الله الليلة دي قبل بكرة... يللا بقي مشتاقين نرجع لربنا...
مش عايزين صيامنا السنة دي إن شاء الله يكون زي كل سنة...السنة دي هنصوم
صيام المحب لربه سبحانه وتعالي


تانــي حاجــة عايزيــن نستعــد بيهــا لرمضــان ...
..استثارة الشوق إلي الله تعالي..


علشان نحس بلذة العبادة اللي بنعملها بإذن الله...علشان نكون بنطيع الله سبحانه وتعالي واحنا
عندنا الشوق والرغبة في الطاعة..وده الفرق بين المؤمن والمنافق...

المؤمن بيطيع الله تعالي بشوق ونشاط...لأنه بيحب ربنا سبحانه وتعالي وصادق في عمله..
بينما
المنافق بيقوم للطاعة في كسل وخمول..

يقولُ تعالى : (
إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُواْ إِلَى
الصَّلاَةِ قَامُواْ كُسَالَى يُرَآؤُنَ النَّاسَ وَلا يَذْكُرُونَ اللّهَ إِلاَّ قَلِيلاً) ( النساء142 ) ...



وعلشان نغرس في قلوبنا الشوق ده عندنا شوية عوامل مهمة ..

أولا :
تلاوة القرآن بنية الكلام مع الله تعالي..


اقرأ كلام الله تعالي...
ماتخليش همك في التلاوة أنك تختم وخلاص...تفكر يا أخي وتدبر...لأن الطاقة الحقيقية اللي
بتعيننا في كل طاعة وكل فضيلة وكل خير هو كتاب الله تعالي...

اقرأ آيات الرحمة والمغفرة فاسأل الله أن يعفو عنك..
اقرأ آيات وصف الجنة فتأمل وادع الله أن يرزقك..
اقرأ آيات وصف النار والعذاب فابك من خشية الله واسأله أن ينجيك..
اقرأ وتدبر يا أخي..

حاول تخللي عندك ختمة للقراءة زي كل سنة...وختمة كمان للتفسير..
أو حتي وأنت في ختمتك تجيب معاك ورقة وقلم..وكل ما تقابل كلمة مش عارف معناها اكتبها...
وبعد كده ابحث في كتب التفاسير واكتب المعني..وخلي الورقة تكون مرجع ليك علي طول
علشان تفهم القرآن بالمعاني الصحيحة بإذن الله..

ماتخليش قراءتك لكتاب الله تعالي قراءة عادية..

استشعر يا أخي انه وحي من السماء..استشعر أنه خطاب الله تبارك وتعالي لنا من فوق
سبع سماوات...استشعر إزاي الرسول صلي الله عليه وسلم كان بيقرأه...استشعرإزاي نزل بيه
جبريل عليه السلام...استشعر إزاي اتعلمه الصحابة رضي الله عنهم من فم الرسول صلي الله
عليه وسلم..

الموضوع أكبر يا أخي من الختمة فقط...علي ما فيها من الثواب العظيم طبعا...
علشان شوقك للطاعة يزيد إن شاء الله..

ثاني حاجة هي ...
مطالعة أسماء الله الحسني وصفاته العلي وتدبرها ..


يقول الله سبحانه وتعالي: ( وَلِلّهِ الأَسْمَاء الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُواْ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي
أَسْمَآئِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ ) ( الأعراف180 )

ربنا سبحانه وتعالي أنزل أسماءه الحسني علشان ندعوه بها..يعني تكون أسماء الله الحسني هى
وسيلتك للتقرب إلي الله تعالي..تكون عدتك في ذلك...

اعرف أسماء الله تعالي وصفاته سبحانه...اعرف معانيها وتفاعل مع آثارها...

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
(إن لله تسعة وتسعين اسما، مائة إلا واحدا، من أحصاها دخل الجنة) "صحيح البخاري"..

والعلماء فسروا إحصاء أسماء الله الحسني أنه
العد ... التعرف على معانى و دلالة هذه الأسماء ...التفاعل مع آثارها ...


يعني لما تعرف أن الله سبحانه وتعالي هو الودود...يتودد إلي عباده وهو غني عنهم...
يعني احنا اللي محتاجين لربنا سبحانه وتعالي وطاعتنا لا تنفعه ، ورغم ذلك فهو الودود سبحانه..

لما تعرف كده مش ده يزيدك شوق وطمع في فضل الله سبحانه ورحمته ؟؟

لما تعرف أن الله هو الغفار.. قادر أنه يهلكنا جميعا بمعاصينا لكنه يغفر لنا ..ويعفو عنا...
لما تعرف أن الله تعالي هو الرقيب ... الجبار ... المنتقم ...

مش ده يزود عندك الخوف والخشية من الله تعالي ؟

دائما استحضر أسماء الله الحسني...ادع الله واسأله بها..وتفكر فيها..
صدقني هتفرق معاك..

ثالث حاجة أنك ...
تعرف نعم الله تعالي عليك وآلائه..


شوف ربنا سبحانه وتعالي وهبك قد إيه من النعم,,,ومع ذلك احنا برضه بنعصي...
وبنعصي بنعم الله علينا.. ده بدل ما نشكر ونحمد ربنا عز وجل ؟؟!!

ده حتي الشكر علي النعمة هو نعمة أصلا
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك..

ثالث حاجــة عايزيــن نستعــد بيهــا لرمضــان ...
التحسر والندم علي فوات كل عمرنا ده
في غير طاعة الله تعالي..



يعني شوف كام رمضان عدي علينا قبل كده...كان ممكن نستغلهم أحسن..
وحتي غير رمضان...

ليه يكون الطبيعي عندنا هو المعاصي ؟
ليه ما نخلليش الطاعة هي همنا الأول ؟؟

ليه ننتظر لغاية ما نتحسر علي ضياع الفريضة ؟ ليه ما يبقاش أسفنا علي ضياع السنة والنافلة ؟!


تعالـوا نخلــي المـــرة دي مختلفـــة ..

المـــرة دي رمضــان جديــد..

المــرة دي..سأعبــدك يــارب كمــا لــم أعبــدك مــن قبــل..


ودائما تذكر من سبقوك...
تذكر حال الصحابة رضوان الله عليهم وكيف كانت همتهم في الطاعة والعبادة..

وبعدهم التابعين...
حتي تذكر أحوال الصالحين في أيامنا هذه...شوف همتهم عاملة إزاي...

ليه نرضي أننا نكون في المؤخرة ؟ ليه نتخلف مع القاعدين ؟


يقول الله تعالي: ( وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ
أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ) ( آل عمران 133)..

وقال (سَابِقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْضِ السَّمَاء وَالْأَرْضِ
أُعِدَّتْ لِلَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو
الْفَضْلِ الْعَظِيم ) ( الحديد21 )...

اقرأ ...
ســـــــــــــــارعوا
...ســـــــــــــــابقوا...

ســـــــــــــــــــارع يـــــــــا أخــــــــــــــي وســــــــــــــابق..

لا تغفـــــــــــــــــــــل لحظــــــــــــــــــة ...



عدل سابقا من قبل مصطفي شاهين في الإثنين نوفمبر 19, 2012 8:02 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفي شاهين
 
 
avatar

الجنس الجنس : ذكر
عدد المساهمات عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 09/04/2012


مُساهمةموضوع: رد: •°o.O قبل أن يفوت الأوان O.o°•   الإثنين نوفمبر 19, 2012 7:49 pm

كمان حاجة مهمة جدا نستعد بها للشهر الكريم...
... التحلل من المظالم ...


يعني يا اخي بالله عليك...ترضي تعبد ربنا ، وتصلي وتصوم وتقوم وتتصدق...وبعد كده
تعطي كل الحسنات دي لغيرك ؟؟ !!

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
"أتدرون من المفلس ؟! قالوا : المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع , فقال: المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة
بصلاة وصيام وزكاة ، ويأتي قد شتم هذا وقذف هذا وأكل مال هذا وسفك دم هذا وضرب هذا
فيعطى هذا من حسناته وهذا من حسناته فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ما عليه
أخذ من خطاياهم فطرحت عليه ثم طرح في النار
" ((رواه مسلم والترمذي وغيرهما ))...

من المظالم..
[size=16]أنك تكون مخاصم والدك أو حد من اخواتك أو قرايبك


صالحهم قبل ما رمضان يدخل..
حتي لو كنت مغلطتش في حقهم وهم اللي غلطانين...برضه يا أخي صالحهم...احنا عايزين إيه من الدنيا غير الثواب ؟


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( تعرض الأعمال في كل يوم خميس واثنين . فيغفر الله عز وجل في ذلك اليوم
لكل امرئ لا يشرك بالله شيئا . إلا امرأ كانت بينه وبين أخيه شحناء . فيقال : اركوا هذين حتى يصطلحا .
اركوا هذين حتى يصطلحا
) (( رواه مسلم )) ...

[/size]

ومن المظالم كمان [size=21]الغيبة ...

واللي للأسف كتير مننا بيعملها وهو مش واخد باله...أنه يفضل يتكلم ويحكي عن فلان وعلان بكلام مش كويس..
حتي لو كان كلامك صحيح لأن الرسول صلي الله عليه وسلم يقول: " أتدرون ما الغيبة ، ذكرك أخاك بما يكره ،
إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته وإن لم يكن فيه فقد بهته
"[/size](( صحيح ))

والغيبة يا أخي محتاجة مننا وقفة قبل رمضان ...لأنها آفة من آفات اللسان ..
لو ماتخلصناش منها قبل رمضان هنقع فيها واحنا صايمين .. ربنا يحفظنا وإياك

وعلشان تتخلص منها دائما لو لقيت لسانك هيقع في الغيبة تذكر علي طول قول الله تبارك وتعالي
" وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم
بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا
فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ
" ( الحجرات 12 ) ...



وآفة كمان لازم نتخلص منها قبل رمضان السباب ...

ففي الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
" إذا أصبح أحدكم يوما صائما فلا يرفث ولا يجهل، فإن امرؤ شاتمه أو قاتله، فليقل: إني صائم إني صائم " (( صحيح )) ...

وقال صلى الله عليه وسلم " من لم يدع قول الزور والعمل به، فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه " (( صحيح)) ...


وبصفة عامة .. علشان تعود قلبك علي كل طاعة في رمضان بإذن الله..وعلشان يكون جاهز للبكاء من خشية الله والخشوع
واستحضار عظمة الله تعالي وتلقي القرآن و والسنة علي أفضل وجه..


فعليك أنك تبدأ من دلوقتي تتدرب علي صيام النوافل...
صوم الاثنين والخميس..صوم الثلاثة أيام القمرية

و أمنا عائشة رضى الله عنها كانت تقول " لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم في شهر من السنة أكثر صياما منه في شعبان
كان يصوم شعبان كله
" ((صحيح مسلم ))...و فى رواية " كان يصوم شعبان إلا قليلا " ...

و عنها إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصوم شعبان كله ويتحرى صيام الإثنين والخميس ...

فعليـــــــك بــ :

الإكثار من صيام النوافل...
والإكثار من قراءة القرآن و ذكر الله عز و جل ...و لو بنصف جزء من الآن علشان تقدر تختمه في رمضان إن شاء الله..
والقيام أيضا..ابدأ من دلوقتي حاول تتدرج..يعنى تبدأ بركعتين مثلا وهكذا..

علشان لما ييجي رمضان إن شاء الله تكون مستعد له فعلا
حاول تستعد بكل طاعة علشان في رمضان تقدر تستمر فيها إن شاء الله..


أخيرا يا أخي أقول لك أن قبل كل الحاجات اللي قلناها دي عليك ...
[size=21]... بالاستعانة بالله تعالى ...

[/size]

لأن كل اللي احنا بنعمله من صيام وقيام وصلاة وذكر وتلاوة قرآن وكل العبادات دي فضل من الله تعالي ونعمة منه علينا..
فإياك تظن أن العبادات دي باجتهادك أنت...لا يُعان إلا من أعانه الله ...

فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول (... إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله ... ) (( صحيح )) ...

ربنا سبحانه وتعالي مالك الملك وملك الملوك هو اللي هيعينك علي الطاعة ويقدرك عليها بإذنه..
وكل ما تزداد تواضعا لله وذلا له ربنا يعينك ويقدرك...
فاحنا علينا أننا نصدق في اللجوء إلي الله عز وجل ونسأله أن يثبتنا علي الطاعة..

يقول تبارك و تعالى ( رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ ) ( آل عمران 8 ) ...

كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر أن يقول ( يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ) (( رواه الترمذى وقال حديث حسن )) ...


فبالله عليك يا أخي...
ما تخلليش رمضان السنة دي زي كل سنة...
خليه مختلف..

خللي توبتك لله المرة دي توبة نصوح..
ما ترجعش بعدها للذنب تاني إن شاء الله...


خليه بداية طيبة لقلب صحيح...
محدش يعرف يمكن يكون ده آخر رمضان علينا....




نسأل الله جل و علا إن يُبلغنا شهر رمضان ... و إن يجعله شهر العتق من النيران

سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك ...

و صلى اللهم على نبينا محمد و على آله و صحبه و سلم ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
•°o.O قبل أن يفوت الأوان O.o°•
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
freetalaba :: الملتقي الدعوي ، هذا لك :: مدرسة القسم الدعوي-
انتقل الى: